نظمت كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية الدورة الرابعة لمنتدى الإمارات للسياسات العامة والذي سلط الضوء هذا العام على محور مهم هو: “الحكومات المرنة لمواكبة المستقبل”. ومن المناقشات الثرية التي استحقت المتابعة تلك التي تناولت الحوكمة في عصر التكنولوجيا وأخرى حول التمكين من خلال تفعيل القوة الناعمة.